Contact Us:  

Daily Market Report
30 Jul 2020

EURUSD

شهدت جلسة أخرى هادئة نسبيًا الدولار الأمريكي يمدد تحيزه الهبوطي في مقابل معظم العملات الرئيسية. قضى زوج يورو/دولار EUR/USD اليوم وهو يحوم حول منطقة 1.1750، في انتظار قرار البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed الأمريكي بشأن السياسة النقدية. وكما هو متوقع على نطاق واسع، ترك البنك المركزي معدل الفائدة وبرامج الإغاثة من الوباء دون تغيير. عانى البيان من بعض التغييرات الطفيفة. "ارتفع النشاط الاقتصادي والتوظيف إلى حد ما خلال الأشهر الأخيرة، ولكنهم لا يزالون أدنى بكثير من مستوياتهم في بداية العام". أيضاً، أضاف صانعو السياسة خط رئيسي، مشيراً إلى أن الانتعاش الاقتصادي "سوف يعتمد بشكل كبير" على مسار الفيروس.

 

سوف يكون يوم الخميس يومًا مزدحمًا للغاية، بدءًا من الناتج المحلي الإجمالي GDP الأولي للربع الثاني في ألمانيا، حيث من المتوقع أن يشهد الاقتصاد انكماشًا بنسبة 9٪ في الأشهر الثلاثة حتى يونيو/حزيران بعد انخفاضه بنسبة 2.2٪ في الربع السابق. سوف ينشر الاتحاد الأوروبي مؤشر الثقة الاقتصادية لشهر يوليو/تموز، والذي من المتوقع أن يأتي عند 81 من 75.7 في الشهر السابق. ومع ذلك، سوف ينصب التركيز الرئيسي لليوم على التقدير الأولي للناتج المحلي الإجمالي GDP الأمريكي للربع الثاني، والذي من المتوقع أن يأتي عند -34.1٪، مما سوف يمثل انهيار قياسي، بعد انخفاضه بنسبة 5٪ في الربع الأول من العام.

 

تقدم زوج يورو/دولار EUR/USD إلى قمم سنوية جديدة قبيل الإعلان، ليمدد مكاسبه لاحقًا إلى منطقة 1.1806، محتفظًا بتحيزه الصعودي مع الاتجاه نحو افتتاح الأسواق الآسيوية، وعلى الرغم من التراجع عن القمة المذكورة. يظهر الرسم البياني لفريم 4 ساعات أن المتوسط المتحرك البسيط 20 الصعودي يستمر في قيادة مسار الارتفاع، مما يقدم دعمًا ديناميكيًا حول منطقة 1.1730. تراجع مؤشر الزخم ضمن مستويات إيجابية، حيث يظهر التداول العرضي المبكر، بينما يصمد مؤشر القوة النسبية RSI ضمن قراءات تشبع شرائي، مرتفعاً بشكل متواضع حول مستويات 71. قمة شهر سبتمبر/أيلول 2018 عند منطقة 1.1815 تمثل منطقة المقاومة الحالية.

 

مناطق الدعم: 1.1730، 1.1690، 1.1650

مناطق المقاومة: 1.1780، 1.1815، 1.1850

 

USDJPY

مدد زوج دولار/ين USD/JPY انخفاضه الشهري إلى منطقة 104.76 هذا الأربعاء، ليستقر حول منطقة 105.00 بعد قرار السياسة النقدية للبنك الاحتياطي الفيدرالي Fed الأمريكي. غياب بيانات الاقتصاد الكلي المؤثرة في بداية اليوم، والتوقعات قبيل إعلان البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed، حافظ على الزوج محصورًا داخل نطاق سعري ضيق خلال اليوم، بينما لم يتمكن صناع السياسة الأمريكيون من ترك انطباع مؤثر على المستثمرين.

 

استعادت وول ستريت قوتها بشكل مبدئي مع بيان خطاب باول، ولكنها تراجعت من أعلى مستوياتها اللحظية، لتسجل على أي حال بعض المكاسب اللحظية. تغيرت عوائد سندات الخزانة الأمريكية بشكل طفيف، مع صمود العائد على السندات القياسية لأجل 10 سنوات فيما دون مستويات 0.60٪. في وقت مبكر من يوم الخميس، سوف تنشر اليابان بيانات تجارة التجزئة لشهر يونيو/حزيران، والتي من المتوقع أن تنخفض بنسبة 6.5٪ مقارنةً بعام سابق. من المتوقع أن تأتي مبيعات التجزئة الكبيرة في نفس الشهر عند -12.3٪ من -16.7٪ في الشهر السابق.

 

يتداول زوج دولار/ين USD/JPY دون تغيير إلى حد كبير على أساس يومي، ولكنه سجل نموذج قاع أقل من القاع السابق وقمة أقل من القمة السابقة للمرة الرابعة على التوالي، مما يشير إلى تحيز المخاطر نحو الاتجاه الهبوطي. يظهر الرسم البياني لفريم 4 ساعات أن المؤشرات الفنية قد ارتدت من أدنى مستوياتها اليومية، مع اقتراب مؤشر الزخم من خط المنتصف، ولكن يستقر مؤشر القوة النسبية RSI بالقرب من قراءات تشبع بيعي، مما يشير بالكاد إلى ارتفاع قادم. في الوقت نفسه، يحافظ المتوسط المتحرك البسيط 20 على تحيز هبوطي قوي فوق المستويات الحالية، مما يوفر مقاومة ديناميكية حول منطقة 105.30.

 

مناطق الدعم: 104.75، 104.40، 104.00

مناطق المقاومة: 105.30، 105.80، 106.10

 

GBPUSD

داعب زوج إسترليني/دولار GBP/USD منطقة 1.3000، ليتراجع بالكاد بشكل متواضع من هذه المنطقة قبيل إعلان البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed الأمريكي، فقط ليتجاوز هذه المنطقة بعد ذلك. لم يكن لدى لاعبي السوق أسباب لشراء الدولار، حيث لا تزال أرقام فيروس كورونا تشير إلى أن التباطؤ الاقتصادي في البلاد لم يصل بعد إلى القاع.

 

استمر اللاعبون في السوق في تجاهل عناوين الأخبار المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي Brexit التي ترسم صورة قاتمة للمملكة المتحدة. على الرغم من أن كلا الجانبين ملتزمان بالتوصل إلى صفقة، إلا أنهما فشلا بشكل ذريع في إيجاد أرضية مشتركة خلال المناقشات. في الوقت نفسه، جاء مؤشر أسعار التسوق البريطاني BRC لشهر يونيو/حزيران عند -1.3٪، بعد قراءة -1.6٪ في الشهر السابق. تجاوز الائتمان الاستهلاكي في نفس الفترة التوقعات، مسجلاً -0.086 مليار إسترليني. لن تنشر المملكة المتحدة بيانات اقتصاد كلي هذا الخميس.

 

تراجع زوج إسترليني/دولار GBP/USD من أعلى مستوياته اليومية ولكنه يتداول حول منطقة 1.3000 بعد أن انقشع الغبار، وهو على أي حال على استعداد لمواصلة الارتفاع. يستمر الموقف الإيجابي العام، بالنظر إلى أنه على الرسم البياني لفريم 4 ساعات، يستمر الزوج في التداول فوق المتوسطات المتحركة الصعودية. ربما فقدت المؤشرات الفنية زخمها الإيجابي ولكنها لا تزال أعلى بكثير من خطوط المنتصف، تماشيًا مع تسجيل حركة صاعدة قادمة.

 

مناطق الدعم: 1.2940، 1.2885، 1.2830

مناطق المقاومة: 1.3000، 1.3045، 1.3090

 

AUDUSD

يغلق زوج دولار أسترالي/دولار AUD/USD اليوم على مكاسب متواضعة بالقرب من قمة جديدة عند منطقة 0.7196، حيث ظل الدولار الأمريكي أضعف عملة ضمن العملات الأجنبية. كما كان متوقعًا، عانى الدولار الأسترالي فقط من انتكاسة بسيطة بعد نشر بيانات مؤشر أسعار المستهلكين CPI الأسترالي المتباينة للربع الثاني. انخفض التضخم بنسبة 1.9٪ مقارنة بالربع السابق، وانخفض بنسبة 0.3٪ مقارنة بالربع المماثل من عام 2019، وكلا الرقمين أفضل قليلاً من المتوقع. ومع ذلك، انخفض المتوسط المنقح لمؤشر أسعار المستهلكين CPI من البنك الاحتياطي الأسترالي RBA بنسبة 0.1٪ في الأشهر الثلاثة حتى يونيو/حزيران وارتفع بنسبة 1.2٪ على أساس سنوي، وذلك أقل من توقعات السوق. سجل زوج دولار أسترالي/دولار AUD/USD قاع لليوم عند منطقة 0.7148، حيث لا يزال يسجل قمم أعلى من القمم السابقة وقيعان أعلى من القيعان السابقة على أساس يومي.

 

سوف تفتتح الدولة يوم الخميس بنشر بيانات تصاريح البناء لشهر يونيو/حزيران، والتي من المتوقع أن تستقر في هذا الشهر، ومؤشر أسعار الواردات ومؤشر أسعار الصادرات للربع الثاني من العام.

 

يحتفظ زوج دولار أسترالي/دولار AUD/USD بتحيزه الإيجابي وفقًا للرسم البياني لفريم 4 ساعات، حيث يستمر في التداول فوق المتوسط المتحرك البسيط 20 الصعودي في الوقت الحالي. في الوقت نفسه، ترتفع المؤشرات الفنية ضمن مستويات إيجابية، ولا تزال فيما دون أعلى مستوياتها السابقة، ولكن أعلى بكثير من خطوط المنتصف. بوجه عام، يميل تحيز المخاطر نحو الاتجاه الصعودي، ولكن سوف يحتاج الزوج إلى تجاوز حاجز منطقة 0.7200 بوضوح حتى يتمكن من تمديد مكاسبه خلال الجلسات القادمة.

 

مناطق الدعم: 0.7155، 0.7120، 0.7070

مناطق المقاومة: 0.7200، 0.7240، 0.7280

 

GOLD

فشل الذهب في اختراق أعلى مستوياته الجديدة على الإطلاق يوم الأربعاء في أعقاب اجتماع اللجنة الفيدرالية FOMC. دفع الارتفاع المثير للإعجاب الذي شوهد مؤخرًا في الذهب المعدن الأصفر إلى ما فوق منطقة 1980 دولار خلال هذا الأسبوع حتى الآن، ولكن يبدو أن الحركة قد وصلت إلى مقاومة في هذه المرحلة. لم يفاجأ البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed الأسواق وحافظ على معدلات الفائدة عند نفس المستوى. من ناحية أخرى، أعاد باول التأكيد على أنهم لا يفكرون حتى مجرد تفكير في موعد رفع معدلات الفائدة وسط الوضع الاقتصادي الحالي. بينما حافظ باول على موقفه الحذر، استمر مؤشر الدولار الأمريكي DXY في الانخفاض إلى ما دون مستويات 93.30. بصرف النظر عن ديناميكيات البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed، يستفيد الذهب أيضًا من مخاوف الموجة الثانية وتصاعد التوترات بين الولايات المتحدة والصين.

  

بما أن منطقة 2000 دولار تظهر في الأفق الآن، فإنه طالما يظل الذهب فوق منطقة 1950 دولار، يمكن رؤية المستهدفات الصعودية عند منطقة 1980 دولار (أعلى مستوياته الجديدة على الإطلاق)، منطقة 2000 دولار ومنطقة 2040 دولار. فيما دون منطقة 1950 دولار، يمكن رؤية الدعم عند منطقة 1920 دولار، منطقة 1900 ومنطقة 1825 (إغلاق شهر أغسطس/آب 2011).

 

مناطق الدعم: 1920، 1900، 1825

مناطق المقاومة: 1980، 2000، 2040

 

SILVER

فقدت الفضة زخمها، وللمرة الثانية تتفوق في الأداء على الذهب هذا الأسبوع. بينما اختبر الذهب أعلى مستوياته على الإطلاق عند منطقة 1980 دولار يومي الثلاثاء والأربعاء، وبعد أن ارتفعت الفضة إلى منطقة 26.19 دولار كأعلى مستوياتها منذ أغسطس/آب 2013، حافظت الفضة على تراجعها لتحوم حول منطقة 24.00 دولار. من ناحية أخرى، قام محللو جولدمان ساكس، في أحدث مذكرة بحثية، بمراجعة صعودية على توقعات أسعار الفضة إلى منطقة 30 دولار في مقابل التوقعات السابقة البالغة 22 دولار. إذا استمر النشاط الاقتصادي في الارتفاع، فمن المرجح أكثر أن تجد الفضة محفزها الذي تشتد الحاجة إليه لاستئناف ارتفاعها على المدى القصير.

 

فوق منطقة 24.00 دولار، يمكن أن تستهدف الفضة منطقة 25.11 دولار (أعلى مستويات أغسطس/آب 2013)، منطقة 26.23 (دعم 2011-2012 لعدة سنوات) ومنطقة 28.00 دولار. فيما دون منطقة 22.19 (أعلى مستويات عام 2014)، يمكن رؤية الدعم عند منطقة 21.50 ومنطقة 21.00.

 

مناطق الدعم: 22.19، 21.50، 21.00

مناطق المقاومة: 25.11، 26.23، 28.00

 

CRUDE WTI

بعد تجاوز حاجز منطقة 40.00 دولار، وجد خام غرب تكساس الوسيط WTI توازن عند منطقة 41.00 دولار، في انتظار محفز جديد للارتفاع. يتم الضغط على خام غرب تكساس الوسيط WTI من خلال الارتفاع الكبير في حالات فيروس كورونا الجديدة في الولايات المتحدة. من ناحية أخرى، فإن الانخفاض الذي شهدته المخزونات لم يساعد الذهب الأسود على اكتساب الزخم. أظهر تقرير معهد البترول الأمريكي API الذي صدر يوم الثلاثاء انخفاض مخزونات النفط الخام بمقدار 6.829 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 24 يوليو/تموز. كان المحللون يتوقعون ارتفاعاً معتدلاً للمخزونات قدره 357 ألف برميل بعد الارتفاع غير المتوقع في الأسبوع الماضي الذي بلغ 7.544 مليون برميل. أيضًا، بينما يحافظ الدولار الأمريكي على انخفاضه جنبًا إلى جنب مع التعليقات المتشائمة من البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed، يفشل خام غرب تكساس الوسيط WTI في الاستفادة من انخفاض تكلفته في الوقت الحالي.

 

إذا تمكن خام غرب تكساس الوسيط WTI من الصمود فوق منطقة 40.56 دولار (مستويات تصحيح 61.80٪ من الحركة 65.62-0.00)، فيمكن رؤية المستهدفات الصعودية عند منطقة 41.00 دولار، منطقة 46.57 (بداية انخفاض مارس/آذار) ومنطقة 50.00 دولار. فيما دون منطقة 40.00، يمكن رؤية الدعم عند منطقة 39.00 ومنطقة 32.81 (مستويات تصحيح 50٪ من الحركة 65.62-0.00).

 

مناطق الدعم: 40.00، 39.00، 32.81

مناطق المقاومة: 41.00، 46.57، 50.00

 

DOW JONES

تمكن مؤشر داو جونز من استعادة قوته يوم الثلاثاء في أعقاب اجتماع اللجنة الفيدرالية FOMC. كما كان متوقعًا، ترك البنك الاحتياطي الفيدرالي Fed معدلات الفائدة دون تغيير، حيث كان التركيز الرئيسي على بيان اللجنة الفيدرالية FOMC. سلط باول الضوء على العدد المتزايد من الحالات الجديدة في الولايات المتحدة الذي بدأ بالفعل في إظهار تأثيره على مطالبات البطالة الأولية ومجموعة بيانات ثقة المستهلك. ذكر باول أن مسار الاقتصاد سوف يعتمد بشكل كبير على مسار الفيروس. سوف تؤثر الأزمة الصحية العامة الجارية بشكل كبير على النشاط الاقتصادي التوظيف والتضخم على المدى القريب، مما يشكل مخاطر كبيرة على التوقعات الاقتصادية على المدى المتوسط. من ناحية أخرى، سلط باول الضوء على أنه لا يزال لديهم مجال لبرنامج شراء الأصول، مما يشير إلى أنه يمكنهم إغراق الأسواق بالمزيد من الدولار الأمريكي. ومع ذلك، فإن المستثمرين على استعداد للبقاء في الجانب الإيجابي، مما يخلق فجوة بين التقييم الفعلي للأسهم ومستوياتها الحالية.

 

من الناحية الفنية، فوق منطقة 26000، يمكن رؤية المقاومة عند منطقة 27000، منطقة 27583 (قمة يونيو/حزيران 2020) ومنطقة 28000. من ناحية أخرى، فيما دون منطقة 26000، يمكن رؤية المستهدفات الهبوطية عند منطقة 25210 (مستويات تصحيح 61.80٪ من الحركة 29568-18158)، منطقة 24690 (مقاومة أبريل/نيسان-مايو/أيار 2020) ومنطقة 23863 (مستويات تصحيح 50.00٪ من الحركة 29568-18158).

 

مناطق الدعم: 26000، 25210، 24690

مناطق المقاومة: 27000، 27583، 28000

 

MACROECONOMIC EVENTS

Do you have any questions?

Our Customer Services team is here to help you.

Get in touch 24 hours a day, 5 days a week:

 

* All the Moving Average support and resistance levels are dynamic by nature. Means when the price approaches the Moving averages, slight variation occurs in the forecasted Moving Average support and resistance levels. Previous few days’ intraday levels are also signicant while trading the current day as the price tend to hover around these levels for some time. Levels in red indicate strong, critical or vital.

All News & Analysis provided by:

Disclaimer: NCM Investment is a subsidiary and service provider of Amwal International Investment Company. The material contained here does not contain (and should not be construed as containing) investment advice or an investment recommendation, or, an offer of or solicitation for, a transaction in any financial instrument. NCM Investment accepts no responsibility for any use that may be made of these comments and for any consequences that result. This communication must not be reproduced or further distributed. All information in this publication has been compiled from publicly available sources that are believed to be reliable; however, we cannot guarantee the accuracy of all information. All information and documentation associated with this report have been produced for the purposes of providing the report only.

Please remember that trading financial markets carry a high degree of risk to your capital. It is possible to lose more than your initial stake. Leveraged products may not be suitable for all investors, therefore please ensure you fully understand the risks involved and seek independent advice if necessary.

All Rights Reserved © NCM Investment